Accéder au contenu principal

Kesang Marstrand at The Bitter End



Kesang Marstrand, a native of Woodstock New York, got her start performing her songs in pubs and cafés in Greenwhich Village. From a Tibetan-Danish descent, Kesang Marstrand just moved back to New York City after spending four years in Carthage, Tunisia. While in Tunisia, cradle of arab spring, she became famous for reinterpreting Tunisia's national anthem and for being present during the uprising. The reinterpretation was described by many as the revolution theme song. Marstrand was a prime witness and the only american musician established in Tunisia during this historical period. 



For her comeback on a NYC scene,  Marstrand will be playing at the Bitter End on April 24th at 7pm. Established in 1961, The Bitter End is the oldest rock and roll club in New York City. The classic red brick stage backdrop and intimate vibe make this historic venue almost as iconic as its headliners. For over 50 years, our audiences have been blown away by legendary artists like Stevie Wonder, Bob Dylan, Lady Gaga, Jackson Browne, Neil Diamond, Gavin DeGraw, Woody Allen, Jon Stewart, Randy Newman, Billy Crystal, Tommy James, Norah Jones, Donnie Hathaway, Curtis Mayfield, and thousands more.

She will be playing some of her best hits as well as some new material that is currently being recorded for her next album scheduled for the summer of 2014. AllMusic calls Marstrand an, "unusually gifted singer and composer" and describes her songs as, "eloquent emotional sketches.” I will, of course, attend the concert and I look forward to meeting you all at The Bitter End. 



Commentaires

Posts les plus consultés de ce blog

تونس: كارثة الإيقاف التحفظي

الإيقاف التحفظي والايداع بالسجن قبل إصدار الحكم يجب ان يكون الاستثناء وليس القاعدة. هذا الإجراء المعمم بالمحاكم التونسية هو سبب اكتظاظ السجون(50%من السجناء هم مواطنين موقوفين ولا يوجد حكم ضدهم) وثابت علميا انه يؤثر على مجرى العدالة بشكل كبير ويؤثر سلبا على الأحكام فنادرا ما يحكم الموقوف بالبراءة او بمدة اقصر من التي قضاها تحفظيا . هذه الممارسات تسبب كوارث اجتماعية واقتصادية و تجعل المواطن يحقد على المنظومة القضائية و يحس بالظلم و القهر Pour s'approfondir dans le sujet: Lire L'etude du Labo démocratique intitulée :  "Arrestation, garde à vue, et détention préventive: Analyse du cadre juridique tunisien au regard des Lignes directrices Luanda"

دروس الكورونا

تسونامي الكورونا سيمر و الثمن سيكون غاليا على الأرواح و الاقتصاد . علينا التمعن فيما سيحصل وخاصة التعلم من هذه الأزمة لأن تونس والعالم سيتغير بسرعة في السنوات القادمة.  دروس الكورونا:  اولا : أهمية الخبرة و العلم: بعد سنوات من الشعبوية و التصحر العلمي الكورونا يعطينا درس في أهمية الخبرة والعلم في مواجهة الأزمات . فالخبراء والعلماء هم الذين سيجدون الحل و هم الذين الذين سينقذون الأرواح و غير ذلك سيكون ثمنه باهضا و سيذكره التاريخ. ثانيًا : التضامن: صحتي و صحتك و صحة العموم   تعتمد على منظومة صحية تخدم الجميع. فعلى الكل ان يحافظ على صحة الجميع. نفس الشيئ ينطبق على الاقتصاد فلن تنفعك أموالك اذا الأسواق فارغة و لن تستطيع مجابهة الأزمة اذا دولتك منهارة . وهذا ينطبق أيضا على العلاقات الدولية.  ثالثًا : استعمال التكنولوجيا : التكنولوجيا هي التي ستجعل من العمل يتواصل عن بعد و هي التي ستصنع الدواء و للقاح لما يكتشف، هي التي ستغير المنظومة التربوية و الصحية و هي التي ستنقذ الدول التي لا طالما حاولت تأخير دخولها لحياة الناس. الرقمنة و استعمال المال إلكترونيا و كل هذه الإصلاحات ستصير بسرعة من جراء ا

Mes blogs amis

Tunisian blogs Adiboo 3assel Amira-Science po Anticorp Bahet Barjot MettalicNaddou bidules Brunette Bloggy girl Samsoum Chasseur de souris Chakoupa Chicha Dismalden Djem Etranger Ex-Imam Blog Eau Bleue El greco Hatem jojo ben jojo Jean Ken Kahloucha Diary Khanouf K-Max Leila fi amarikia Little Sarah American girl Massir mots a dire Mouch